منتدى الفتاة التجانية.



 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرسالة الواردة من إدارة الملتقى الدولى الثانى للتجانيين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفتاة التجانية
Admin
avatar

انثى عدد الرسائل : 273
العمر : 27
البلد : هنا بجانب ضريح سيدي أحمد بن سليمان*تغزوت*
العمل/الترفيه : طالبة ثانوي.
المزاج : طبيعي الحمد لله.
تاريخ التسجيل : 01/08/2008

مُساهمةموضوع: الرسالة الواردة من إدارة الملتقى الدولى الثانى للتجانيين   الأحد نوفمبر 02, 2008 11:43 am

بعد انعقاد الملتقى الدولى الأول للتجانيين سنة 2006 م بعين ماضى ـ ولاية الأغواط ـ بالجزائر ، حيث مولد ونشأة شيخ الطريقة التجانية ، والذى حضره وفود من أكثر من 32 دولة ، تقرر تنظيم ملتقى دولى ثانى للطريقة التجانية أيام 4 ، 5 ، 6 نوفمبر 2008 م بزاوية قمار ـ ولاية الوادى ـ بالجزائر.

وبما أن زاوية قمار هى الأولى فى تاريخ الطريقة والتى تأسست سنة 1204 هـ 1789 م بأمر من القطب المكتوم الشيخ سيدى أحمد التجانى رضى الله عنه ، والذى تولى بنفسه إرساء معالم التربية الروحية بها من خلال الرسائل التى وجهها إلى مقدميها ومريديها ، وبمناسبة تجديدها تقرر تنظيم الملتقى الدولى الثانى للطريقة التجانية بها تحت عنوان : الخطاب الصوفى التجانى ... زمن العولمة ، علم ـ عمل ـ عبادة وذلك لأن الطريقة التجانية استطاعت أن تصل إلى كل ربع من المعمورة وراح مريدوها يرددون كل يوم أذكارها ويشدون على مبادئها بالنواجذ مع محافظتهم على ثوابت أوطانهم والدفاع عنها ، عاملين بفقه مذاهبهم ضاربين أروع الأمثلة فى نشر المحبة والسلام والإحسان والتسامح ، معتمدين فى كل ذلك على خطاب روحى سمح نابع من مبادئ الشريعة المطهرة . كانت زاوية قمار ولا تزال معلماً دينياً وثقافياً بارزاً منذ تأسيسها ، واستطاعت بفضل الله تعالى ، وجهود الخليفة سيدى الحاج على التماسينى رضى الله عنه وخلفائه أن تبث روح الخطاب الصوفى فى كامل المنطقة وما جاورها وها هى الزاوية اليوم تدخل مرحلة جديدة فى تاريخها بإنجاز مجمع ثقافى مواكب للعصر الذى نأمل أن يكون معلم تنوير ورافد خير للبلاد على غرار ما أنجز بزاوية تماسين .

ومن هنا يمكن طرح مجموعة من التسأولات نجملها فيما يلى :

كيف استطاع التجانيون أن يصلوا بطريقتهم إلى كل أنحاء المعمورة ومواكبة عصرهم دون التأثر بالمتغيرات الحاصلة فى هذا الزمان ؟ وكيف تمكنوا من الثبات على مبادئهم فى عالم كادت أن تغيب فيه القيم والمثل العليا ؟ وما هو المنهج الذى اعتمدوه فى التربية للحفاظ على القيم الإجتماعية والخلقية ؟ وكيف تمكن الشيخ الأكبر وخليفته الإمام على التماسينى من بث روح الخطاب الصوفى التجانى من خلال هذا المعلم التاريخى ، زاوية قمار؟

وللإجابة عن هذه التسأولات اقترحنا المحاور التالية :

الحراك التجانى والعولمة ، التربية الروحية فى الطريقة التجانية ، التجانية فى قمار ـ تجذر وانتشار ، جهود علماء الطريقة فى الفكر الإسلامى ، دور رجال الطريقة التجانية فى مقاومة الاحتلال .

هذا نص الرسالة الواردة من إدارة الملتقى الدولى الثانى للتجانيين ، أعانهم الله ووفقهم وكلل جهودهم بالنجاح .

_________________
[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfatate-altidjania.yoo7.com
 
الرسالة الواردة من إدارة الملتقى الدولى الثانى للتجانيين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتاة التجانية. :: الملتقى الدولي الثاني للإخوان التجانيين*الخطاب الصوفي التجاني زمن العولمة* :: أخبار الملتقى الدولي الثاني للتجانيين-
انتقل الى: